نابلس - النجاح -  أعلن رئيس الوزراء الفلسطيني د. محمد اشتية امس، في مؤتمر صحافي منع حركة المواطنين من منازلهم، لمدة 14 يوما، لمواجهة فيروس كورونا في فلسطين، ويستثني القرار أصحاب المخابز والصيدليات والأطباء، والطواقم الصحافية.

تهافت المواطنون أمس في فلسطين على شراء المواد الغذائية، بحيث شهدت الأسواق في المحافظات كافة، اكتظاظ على شراء لوازمهم قبل المدة المحددة.

وقال صاحب سوبر ماركت محمد شرفا لموقع "النجاح الاخباري"، أن الحركة الشرائية اليوم قليلة جدا، فالمواطنين يخرجون لشراء الضروري جدا كالخبز الطازج، مختلفة تماما عن الامس.

وأضف: " كانت الحركة الشرائية أمس ممتازة، بحيث تهافت المواطنين على شراء الخضراوات، والفواكه، والسكر، والطحين، والمنظفات.

وأشار إلى التزامه بالبيع وفق المعايير لوزارة الاقتصاد الوطني.

 

وقالت مديرة جمعية حماية المستهلك في نابلس فيحاء البحش، ان اسماء المحلات الموجودة لدينا التي رفعت الاسعار سيتم متابعتها بالتعاون مع وزارة الاقتصاد في ارتفاع الاسعار بشكل مبالغ فيه.

واضافت البحش: " عمليات الشراء امس مبالغ فيها، وارتفاع بعض الاسعار اخر النهار لبعض الخضراوات في المحلات".

يذكر ان محل للخضار في مدينة سلفيت اغلق بسبب استغلاله للظروف برفعه للأسعار بشكل جنوني واعتقال صاحبه بناء على قرار محافظ سلفيت، علاوة على اخطار عدد من المحال التجارية التي لم تقم بإشهار الاسعار على السلع.