عاطف شقير - النجاح -    رأى المبعوث الامريكي الخاص لعملية السلام جيسون غرينبلات ان كافة الاطراف تتفق انه من الضروري ان تتمكن السلطة الوطنية الفلسطينية من تسلّم زمام مسؤولياتها المدنية والامنية الكاملة وبشكل حقيقي دون معيقات في قطاع غزة، وأن يتم العمل مع السلطة لتحسين الحالة الإنسانية للفلسطينيين في القطاع.
   واكدت الولايات المتحدة الامريكية من جديد حسب بيان غريبنلات بالنص "أهمية التقيد بمبادئ اللجنة الرباعية ألا وهي ان أي حكومة فلسطينية يجب أن تلتزم التزاما لا لبس فيه بنبذ العنف والاعتراف بدولة إسرائيل وقبول الاتفاقات والالتزامات السابقة الموقعة بين الطرفين، بما في ذلك نزع سلاح (الإرهابيين) والالتزام بالمفاوضات السلمية، وإذا كانت حماس معنية بأي دور في حكومة فلسطينية، فيجب عليها أن تقبل هذه المتطلبات الأساسية".

شرط تعجيزي

    الدكتور رويد أبو عمشة المحلل السياسي قال لـ" النجاح الإخباري": "ان الولايات المتحدة حينما تطالب حركة حماس بالاعتراف باسرائيل ينبع هذا من مطالب اسرائيلية خالصة موضحا ان منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا الفلسطيني اعترفت باسرائيل ولا يعقل ان يطلب من كل فصيل فلسطيني الاعتراف باسرائيل، فهل كل الاحزاب الاسرائيلية تعترف بمنظمة التحرير الفلسطينية، المطلوب فقط الحكومة الاسرائيلية هي التي تعترف وليس كل الاحزاب الاسرائيلية، وهذا ينطبق حاله على الاحزاب الفلسطينية فليس المطلوب من حماس الاعتراف باسرائيل.

سلاح المقاومة شأن داخلي


   وحول سلاح المقاومة التي تطالب امريكا بنزعه من "حماس" للاعتراف بشرعيتها قال أبوعمشة:" سلاح المقاومة شأن داخلي لا نقبل للولايات المتحدة التدخل فيه موضحا ان المقاومة حق مشروع للشعوب المحتلة، وهذا ما تتيحه كل الشرائع الوضعية والسماوية.
واضاف ان الطرح الفلسطيني يقوم على ان سلاح المقاومة يوجه ضد الاحتلال وليس له اي شان في الوضع الداخلي الفلسطيني موضحا ان سلاح المقاومة ليس للاستعراض وانما لمواجهة الاحتلال الاسرائيلي.
وحول مشاركة حماس في الحكومة القادمة قال ابو عمشة:" ان حماس وافقت على كل الوزراء في حكومة الوفاق الوطني، وهذا يعزز قبولها بحكومة الوفاق الوطني فردا فردا".

حماس ترد

  اعتبرت حركة حماس، الخميس، أن مطالب مبعوث الرئيس الأميركي دونالد ترامب، إلى الشرق الأوسط جيسون غرينبلات، حول المصالحة بين حركتي فتح وحماس تشكل "تدخلا سافرا" بالشأن الفلسطيني.

وقال القيادي في الحركة باسم نعيم لوكالة فرانس برس "هذا تدخل سافر بالشأن الفلسطيني لأنه من حق شعبنا أن يختار حكومته حسب مصالحه الإستراتيجية العليا".

وأضاف نعيم: "بيان غرينبلات يشكل انتكاسة لتصريحاته السابقة التي يدعم فيها المصالحة الفلسطينية"، مؤكدا أن البيان جاء بضغط من الحكومة الإسرائيلية، ويتناغم مع بيان رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو قبل يومين".