النجاح - أكدت شركة كهرباء محافظة القدس، أن انقطاع التيار الكهربائي عن أجزاء من محافظة رام الله والبيرة، جاء نتيجة قيام شركة كهرباء إسرائيل بتخفيض القدرة الكهربائية المطلوبة عن المحافظة، الأمر الذي أدى إلى ارتفاع الأحمال إلى مستويات عالية على شبكات الشركة، وانقطاع التيار الكهربائي بشكل كلي عن معظم الخطوط المغذية للمحافظة.

ويأتي ذلك في ظل نقص الطاقة المتاحة، ومواصلة رفض الجانب الإسرائيلي تزويد المحافظة بطاقة إضافية.

وأوضح مساعد المدير العام للشؤون الفنية في شركة كهرباء محافظة القدس منصور نصار، أن الشرطة تفاوض كهرباء إسرائيل لإعادة الأمور على ما كانت عليه في السابق لتلافي استمرار انقطاع التيار الكهربائي.

ودعا كافة المشتركين إلى ضرورة ترشيد استهلاك التيار الكهربائي، وعدم تشغيل الأحمال الحرارية العالية المتمثلة "بالبويلر"، و"الاتمور" وفرن الكهرباء والنشافة، والغسالة، خاصة في ظل تدني درجات الحرارة وأيضا في ساعات الذروة التي تتمثل ما بين الساعة 10 صباحا وحتى الساعة 2 ظهرا، وأيضا من الساعة 5 مساء وحتى الساعة 8 مساء، والاقتصاد في استخدام مصادر التدفئة المتمثلة في المدافئ الكهربائية والمكيفات والاكتفاء بتشغيل الحد الادنى من هذه الاحمال، والاعتماد على مصادر بديلة للتدفئة، تحسبا من ارتفاع الأحمال الكهربائية على الشبكات.

وطالبت الشركة المواطنين التبليغ عن أية أعطال فنية في حال حدوثها أو حدوث أي طارئ.