نابلس - النجاح - نقلت إدارة سجون الاحتلال الأسير خليل عبد الخالق دويكات (46 عامًا)، من سجن عزل "أيلون الرملة" إلى سجن "جلبوع" بعد عزلٍ استمر 6 أشهر.

وأوضح نادي الأسيرفي بيانه، اليوم الإثنين، أن قوات الاحتلال اعتقلت دويكات في 26 من آب 2020، ولاحقًا هدمت منزله في بلدة روجيب في نابلس، في شهر تشرين الثاني.

ولفت نادي الأسير إلى أنه ومنذ تاريخ اعتقاله تواصل سلطات الاحتلال حرمان عائلته من زيارته، وهو متزوج وأب لستة بنات.

يشار إلى أن إدارة سجون الاحتلال صعّدت من سياسة العزل بحقّ الأسرى مؤخرًا، وتُشكّل إحدى أقسى وأخطر السياسات التنكيلية الممنهجة التي تُمارس بحقهم، ويواجه الأسرى المعزولون في ظل انتشار الوباء، عزلًا مضاعفًا، حيث تُشكل زيارة المحامي الوسيلة الوحيدة لهم للتواصل مع العالم الخارجي، إلا أنه ومنذ بداية انتشار الوباء، يواجه المحامون معيقات في تنفيذ زيارات لهم.