نابلس - النجاح -  قال عبد الناصر فروانة المختص بشؤون الأسرى والمحررين، إن 2676 أسيرًا في سجون الاحتلال صدر بحقهم أحكامًا مختلفة، وهم يشكلون قرابة ثلثي إجمالي الأسرى.

وبين فروانة في تصريح صحفي، أن من بين هؤلاء الأسرى، يوجد نحو (58) طفلاً، بينهم 54 تتراوح أعمارهم بين 16-18 عامًا، و4 آخرين تتراوح أعمارهم ما بين 14- 16 عامًا.

وأوضح فروانة أن من بين الأسرى المحكومين يوجد 1496 أسيرًا يقضون أحكامًا بالسجن الفعلي لسنوات تزيد عن 10 سنوات، ومن بين هؤلاء 174 أسيرًا يقضون أحكامًا تتراوح ما بين 10-15 سنة، و285 أسيرًا يقضون أحكامًا بالسجن لفترات تتراوح بين 15-20 سنة، وأن 494 أسيرًا يقضون أحكامًا بالسجن لسنوات تزيد عن 20 سنة، وتقل عن المؤبد، فيما الباقي وعددهم 543 أسيرًا يقضون أحكامًا بالسجن المؤبد لمرة واحدة أو لعدة مرات.

وأشار المختص بشؤون الأسرى، إلى أنه وبالإضافة إلى هؤلاء فإنه يوجد من بين الأسرى المحكومين (1180) أسيرًا صدر بحقهم أحكامًا بالسجن لفترات تقل عن 10 سنوات، بينهم (829) أسيرًا صدر بحقهم أحكامًا تتراوح ما بين 3 أشهر وأقل من 5 سنوات، و(351) أسيرًا صدر بحقهم أحكامًا بالسجن لفترات تتراوح ما بين 5-10 سنوات.

وأكد فروانة أن محاكم الاحتلال تفتقر لمعايير المحاكمة العادلة ولم تكن يومًا نزيهة، وهي جزء من قضاء إسرائيلي قوامه الظلم والقهر وشرعنة هدم حياة ومستقبل الشعب الفلسطيني، وأن جميع أحكامها تعسفية وقاسية وغير شرعية.

يذكر أنه وحسب آخر تقرير لإدارة مصلحة السجون الإسرائيلية، فإن العدد الإجمالي للأسرى يبلغ نحو 4184 أسيرًا.