وكالات - النجاح - أفاد نادي الأسير إن الأسيرين المضربين عن الطعام رفضاً لاعتقالهما الإداري، ماهر الأخرس (49 عاماً)، وعبد الرحمن شعيبات (30 عاماً) يواجهان أوضاعاً صحية صعبة وخطيرة.

وأوضح نادي الأسير في بيان له، اليوم الأربعاء، أن الأسير الأخرس المضرب عن الطعام منذ (45) يوماً، نُقل مؤخراً إلى إحدى المستشفيات التابعة للاحتلال.

 وذلك بعد تدهور طرأ على وضعه الصحي، لافتاً إلى أنه وبجانب معركة الإضراب، فإنه يخوض معركة أخرى، والمتمثلة برفضه أخذ المدعمات، علماً أن الأسير الأخرس معتقل إدارياً منذ شهر تموز الماضي.

 كما أن الأسير شعيبات المضرب عن الطعام منذ (21) يوماً، صعّد يوم أمس من إضرابه بالتوقف عن شرب الماء بعد نقله مؤخراً إلى زنازين سجن "ايشل" وذلك وفقاً لعائلته، والتي أكدت أن نجلها يعاني من صعوبة كبيرة في الحركة والكلام.