النجاح - طالب الاتحاد الأوروبي، حكومة الاحتلال الاسرائيلي،  إلى الامتثال الكامل للقانون الدولي، وإنهاء جميع الأنشطة الاستيطانية في الأراضي المحتلة.

وطالب الاتحاد الأوروبي في بيان صحفي اليوم الخميس، بوقف ومنع عُنف المستوطنين ضد المدنيين الفلسطينيين وممتلكاتهم.

وشدد الاتحاد الأوروبي، على موقفه الواضح وهو أن جميع المستوطنات في الأراضي الفلسطينية المحتلة غير قانونية بموجب القانون الدولي، وعقبة رئيسية أمام تحقيق حل الدولتين والسلام العادل والدائم والشامل، كما أعاد تأكيده قرار مجلس الأمن الدولي 2334.

وأكد انه سيواصل دعم استئناف عملية ذات مغزى نحو حل الدولتين، وهي الطريقة الواقعية والقابلة للحياة لتحقيق التطلعات المشروعة لكلا الشعبين.

وجدد الاتحاد موقفه بأنه لن يعترف بأي تغييرات تطرأ على حدود ما قبل عام 1967، بما في ذلك ما يتعلق بالقدس، بخلاف تلك التي يتفق عليها الطرفان.

يذكر ان سلطات الاحتلال وافقت في الخامس والسادس من كانون الثاني على بناء حوالي 2000 وحدة استيطانية في مستوطنات بالضفة الغربية المحتلة، بما في ذلك الموافقة بأثر رجعي على الإنشاءات الموجودة بالفعل، والتي بُنِيَ بعضها على أراض فلسطينية خاصة.