ترجمة : علا عامر - النجاح - أكد مبعوث الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" إلى الشرق الأوسط، جيسون غرينبلات، أن البيت الأبيض لن يعلن عن بنود الشق السياسي من "صفقة القرن" قبل انتهاء انتخابات الكنيست المقررة في 17 أيلول/ سبتمبرالمقبل.

ووفقا للمقال الذي نشرته القناة العبرية السابعة وترجمه موقع "النجاح الإخباري"، أشار "غرينبلات" إلى أن فريق إعداد "صفقة القرن" كان يبحث إمكانية عرض بنود الصفقة قبل موعد الانتخابات الاسرائيلية، ولكنه قرر في النهاية عدم التسرع ، على حد قوله.

ويذكر بأن "ترامب" تطرق خلال قمة القوى السبع، بالأمس، للحديث عن "صفقة القرن"، وقال: "أعتقد أن الفلسطينيين يريدون استرداد التمويل الأمريكي والتوقيع على اتفاق.. وأعتقد أن "إسرائيل" مهتمة أيضا بصفقة السلام."، على حد تعبيره.
وفي الشهر الماضي، وصل كبير مستشاري ترامب "جاريد كوشنر"إلى الشرق الأوسط من أجل الترويج للصفقة المزعومة، والتقى "كوشنر " عدد من الزعماء العرب ورئيس حكومة الاحتلال "بنيامين نتنياهو".

والجدير بالذكر أن القيادة الفلسطينية لا تزال متمسكة بقرار رفض "صفقة القرن" المنحازة لصالح الاحتلال، وخاصة بعد أن أبدى "ترامب" مواقف متطرفة تجاه القضية الفلسطينية من دعم وتأييد الاستيطان في الضفة الغربية، والتأكيد على نقل السفارة الأميركية إلى القدس، ومطالبة الفلسطينيين الاعتراف بشرعية الاحتلال.