نابلس - النجاح - أجلت محكمة الاحتلال الإسرائيلي في "عوفر"، الثلاثاء، محاكمة الأسير المضرب عن الطعام لليوم الـ13 على التوالي سلطان خلف من بلدة برقين جنوب غرب جنين، حتى الثامن من شهر آب المقبل.

وأفادت عائلة الأسير خلف بأن نجلهم يعاني من أزمة صدريه وضيق في التنفس، ورغم ذلك يستمر في مواصلة إضرابه عن الطعام ضد اعتقاله الإداري.

يشار إلى أن الأسير سلطان خلف (38 عاما)، من بلدة برقين في محافظة جنين، شرع بالإضراب عن الطعام بعد أن أعلنت سلطات الاحتلال نيتها تحويله إلى الاعتقال الإداري.

 واعتقل الاحتلال خلف في تاريخ الثامن من تموز الجاري، وسبق ذلك أن قضى في معتقلات الاحتلال أكثر من أربعة أعوام، وهو يعاني من مشاكل في التنفس.