النجاح - كشفت مصادر مطلعة في واشنطن ،اليوم الاحد، أنه من المقرر أن يصل إلى المنطقة جاريد كوشنر مستشار وصهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ،ومبعوث ترامب للمفاوضات الدولية، جيسون غرينبلات، إلى المنطقة الاسبوع المقبل لبحث خطة السلام المعروفة بـ" صفقة القرن ".، تشمل زيارة للأردن، والمملكة العربية السعودية، والامارات العربية المتحدة، وقطر وإسرائيل "لمتابعة نتائج ورشة العمل التي عقدت في العاصمة البحرينية المنامة يومي 25 و 26 حزيران

ونوه المصدر إلى أن أحد العناصر الرئيسية التي يسعى كوشنير للترويج لها خلال جولته الأسبوع المقبل هو "إنشاء صندوق متعدد الجنسيات يقوم بتمويل ومراقبة خطة تعزيز الاقتصاد الفلسطيني من خلال مشاريع في الضفة الغربية وقطاع غزة، إلى جانب دعم الأردن، ومصر ولبنان".

جدير بالذكر أنه وعلى الرغم من مرور قرابة شهر على انتهاء ورشة البحرين التي تحدثت عن "تعهدات بمبلغ 50 مليار دولار من الدول العربية الثرية ومستثمرين دوليين على مدار عشر سنوات لإنعاش الاقتصاد الفلسطيني واللبناني والأردني والمصري" بحسب مصادر الإدارة الاميركية، إلا أنه لم يكشف بعد عمن تعهد بماذا "حيث لا يزال مبلغ التعهدات للمشاركين أمرا مبهما دون تحديد، حتى يستكمل فريق السلام الأميركي الذي قاد ورشة المنامة لائحة الجرد بالتزامات من تعهدوا، وتحديد الآلية التي سيتم من خلالها استثمار وصرف هذه الأموال" بحسب مصدر مطلع في واشنطن.

ويكتنف موعد إطلاق "صفقة القرن" التي طال الحديث عنها الغموض، خاصة وأن كل الإشارات تدل على أن إدارة الرئيس ترامب لن تكشف عن تفاصيل الخطة المبهمة قبل انعقاد الانتخابات الإسرائيلية يوم 17 أيلول المقبل، بل والى حين تشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة الذي من غير المتوقع أن يتم قبل بداية شهر تشرين الثاني المقبل.