ترجمة : علا عامر - النجاح - ذكرت إحدى وسائل الاعلام العبرية "جويش برس" أن الفشل الذريع الذي نتج عن تفعيل القبة الحديدة بالأمس ،كان نتيجة رصدها لإطلاق نيران رشاشات في قطاع غزة .

وأشارت إلى أن ذلك ليس لأنها لم تترد على الهجوم بالشكل الصحيح ،بل لأنها بدأت بإطلاق النار بالشكل العشوائي . الأمر الذي أدى إلى اطلاق وابل من الرصاص من مدفع رشاش كاليبر ،علاوة عن خسارة 20 صاروخ اعتراضي قامت القبة باطلاقها .

ويقدر سعر الصاروخ الواحد بمئات آلاف الدولارات ،هذا ما يعني أن ليلة الأمس كانت كارثية بالنسبة للاقتصاد الاسرائيلي فهي خسرت ما يقارب المليون دولار بسبب خطأ القبة الحديدية .

كما صرح رئيس مجلس الأمن القومي الأسبق للاحتلال" جيورا آيلاند ":" كان يجب ان يتم منع هذه الحادثة ،بالاضافة الى ضرورة اعادة برمجة نظام القبة الحديدية حتى لا تقوم بالرد بشكل آلي ". على حد تعبيره.

وأضاف "إن هذه الحادثة عرفت من خلالها حركة حماس نقطة ضعف القبة الحديدية ،والآن تستطيع خداع القبة وتدمير اقتصاد اسرائيل "

وأشارت الصحيفة إلى أن فكرة القبة الحديديّة هي من صنع بنات أفكار السياسة الخارجية،وهي فكرة فعالة لأن نظامها يقوم على اطلا ق النار فقط .