النجاح - نعت حكومة الوفاق الوطني، الشهيد ياسين عمر السراديح (33 عاما) من مدينة أريحا، الذي استشهد فجر اليوم الخميس، لدى اعتقاله على أيدي جنود الاحتلال.

وحمّل المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود، حكومة الاحتلال المسؤولية عن استشهاد المواطن السراديح. وقال إن قوات الاحتلال ارتكبت جريمة جديدة تضاف إلى سجل جرائمها ضد أبناء شعبنا وأهلنا في بلادنا وعلى أرض وطننا المحتل.

وشدد المتحدث الرسمي على أن قوات الاحتلال ما كانت تجرؤ وتصرّ على الاستمرار في ارتكاب جرائمها لولا الصمت المطبق وغياب محاسبتها من قبل المجتمع الدولي والمؤسسات الدولية ذات الصلة..

وجدد المتحدث الرسمي، دعوة الحكومة، المجتمع الدولي إلى التدخل العاجل لإنقاذ أبناء شعبنا من ظلم الاحتلال. كما جدد المطالبة بتوفير حماية دولية لأبناء شعبنا إثر الفظائع التي يتعرض لها على أيدي الاحتلال.