نابلس - النجاح - اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الاثنين، منزل الأسير نظمي أبو بكر في حي السلمة ببلدة يعبد جنوب غرب جنين.

وأفاد شهود عيان، بأن قوات كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت المنزل، ولا تزال تتواجد فيه حتى اللحظة.

وتتهم سلطات الاحتلال الأسير أبو بكر (48 عاما) بقتل جندي بإلقاء حجر على رأسه، خلال اقتحام بلدة يعبد في الثاني عشر من أيار من العام الماضي، وهو ما نفاه امام المحكمة العسكرية.