نابلس - النجاح - قال مندوب فلسطين الدائم في الأمم المتحدة في جنيف والمؤسسات الدولية الأخرى إبراهيم خريشة، إنه تم إرسال رسائل للمفوض السامي لحقوق الإنسان ورئيس مجلس حقوق الإنسان والصليب الأحمر الدولي، بخصوص تصعيد الاحتلال جرائمَه بحق شعبنا في كافة مناحي الحياة بما فيها وصف المؤسسات الحقوقية بالمنظمات الإرهابية.

وأعلن خريشة في حديث لإذاعة صوت فلسطين، اليوم الثلاثاء، عن لقائه مع لجنة التحقيق التي تم إقرارها في جنيف في السابع عشر من الشهر المقبل لمناقشة أشكال العمل وكيفية تحركهم من أجل جمع المعلومات والتحقيق في الانتهاكات الإسرائيلية كافة سواء الاستيطان أو الاعتداء على الأطفال والمزارعين في موسم قطف الزيتون وعربدة المستوطنين، مؤكدًا أن كل الانتهاكات سيتم إدراجها ضمن عمل لجنة تقصي الحقائق.

وحول آلية عمل اللجنة الدولية التي أقرت من مجلس حقوق الإنسان للتحقيق في جميع الانتهاكات التي تقع في الأراضي الفلسطينية بالقدس والضفة وقطاع غزة، أوضح خريشة أن اللجنة تقوم برصد وتسجيل وتوثيق هذه الانتهاكات والاجتماع والتحقيق بها إضافة إلى محاولة تسمية أو توصيف الأشخاص الذين قاموا بهذه الانتهاكات من أجل تقديم تقريرهم الأول في حزيران من العام المقبل لمجلس حقوق الإنسان والجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأشار خريشة إلى أنه وبناء على التقرير سيتم تحديد الآلية التي يمكن اتباعها.