نابلس - النجاح - أكد رئيس سلطة المياه مازن غنيم أن إعادة تشغيل خط المنطار شرق مدينة غزة خطوة حيوية لتعزيز خدمات المياه في المدينة التي يقطنها حوالي 700 ألف نسمة، وذلك بعد تضرر الخط الرئيسي بشكل بالغ خلال العدوان الإسرائيلي على القطاع، والذي يزود أكثر من 40 بالمئة من سكان المدينة.

وأوضح غنيم خلال جولة قام بها اليوم الثلاثاء في مدينة غزة لتفقد المرافق المائية المتضررة من العدوان الإسرائيلي، أن استعادة خدمات المياه والصرف الصحي هي الأولوية لضمان عودة خدمة المياه والصرف الصحي للسكان من خلال تضافر جهود سلطة المياه والشركاء في البلديات ومصلحة مياه بلديات الساحل في الظروف الصعبة.

وتفقد غنيم محطة تحلية مياه البحر في محافظة شمال غزة والتي تزود أكثر من 200 ألف من السكان بالمياه المحلاة، بعد إعادة تشغيلها عقب العدوان الإسرائيلي إثر انقطاع الكهرباء وعدم قدرة وصول الطواقم التشغيل والصيانة، وهو ما أثر على كمية ونوعية المياه المزودة للمناطق المستفيدة والأكثر احتياجا.

وأكد أن توقف محطات التحلية والمعالجة عن العمل خلال فترة العدوان كان له بالغ الأثر على الحالة البيئية والصحية وتوفير الخدمات الملائمة للسكان في قطاعي المياه والصرف الصحي.

وقدرت سلطة المياه أن عمليات إصلاح الشبكات وخطوط المياه المتضررة بحاجة لأكثر من 16 مليون دولار أميركي.