نابلس - النجاح - تحدث أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح اللواء جبريل الرجوب، صباح يوم السبت، عن الملفات التي مناقشتها، في اجتماع مركزية فتح، يوم أمس الجمعة.

قال الرجوب، في حديثٍ (لإذاعة صوت فلسطين): "إنّ اجتماع اللجنة المركزية، بالأمس، شهد نقاشًا عميقًا وشاملًا لآليات تشكيل قائمة حركة فتح بالانتخابات التشريعية المقبلة، مشيرًا إلى أنّها ستعبر عن كل مكونات الشعب الفلسطيني.

وأضاف:  "أنّه تم الاتفاق باجتماع المركزية على استكمال الحوار على مستوى اللجان المشكلة من اللجنة المركزية خلال الـ 24 ساعة المقبلة، لافتاً إلى أنّه سيكون هناك اجتماعًا تشاوريًا للجنة المركزية لحركة فتح برئاسة الرئيس محمود عباس، مساء الأحد المُقبل، وسيتم إقرار القائمة كاملة بكل مكوناتها، برؤية استراتيجية تنسجم مع فكر وعقيدة حركة فتح.

وتابع: "بعد ذلك سيكون هناك لقاءً موسعا يشارك فيه المجلس الثوري، والاستشاري، وأمناء سر الأقاليم، بالإضافة لبعض رموز الحركة للمصادقة بشكل نهائي على قائمة حركة فتح للانتخابات"، مُنوهاً إلى أنّه ابتداءً من الأول من نيسان/إبريل المقبل، سنشارك الشعب الفلسطيني، نصر العملية الديمقراطية.

وأكّد الرجوب، على أنّ حركة فتح ذاهبة لوحدها نحو جبهة وطنية عريضة، مردفاً: "منفتحون على القطاع الخاص والأكاديميين والمناضلين والسياسيين، لكن هناك ثلاثة عناصر ثابتة، هي الجغرافيا والشباب والمرأة".

يذكر أن اللجنة المركزية لحركة "فتح" قد عقدت اجتماعاً لها، مساء أمس الجمعة، برئاسة الرئيس محمود عباس، وذلك بمقر الرئاسة في مدينة رام الله.

وخرجت باجتماعها إلى أنّها ستقر الخطوط العريضة لتحديد قائمة حركة فتح للانتخابات باجتماعها المقبل يوم الأحد.