نابلس - النجاح - أكد، ثائر شريتح" المتحدث باسم هيئة شوؤن الأسرى والمحررين أن الأسرى بدأوا خطوات تصعيدية عن طريق إرجاع وجبات الطعام وإغلاق للإقسام احتجاجاً على سياسات إدارة سجون الاحتلال،  بحق الأطفال الأسرى والأسيرات.

وقال في حديث له عبر" صوت فلسطين" تابعه" النجاح الإخباري"  أن هناك حوار بين إدارة السجون والأسرى بخصوص احتجاز الأطفال والأسيرات في ظل ظروف صعبة وخطيرة، واحتجازهم دون وجود أسرى بالغين معهم، لكن هناك تعنت من قبل إدارة السجن".

وأضاف شريتح:" أنه من الممكن أن يكون هناك تصعيد حقيقي إذا ما استمر رفض إدارة السجن".

وتابع:"  ادارة سجون الاحتلال،  بدأت بتهديد الأسرى إذا ما استمرت الاحتجاجات  وأنها ستعمل على اقتحام الأقسام والإعتداء عليهم، مشيراً إلى إحضار وحدات القمع إلى بعض السجون".

وأوضح شريتح  أن الأسيرات يعانين من معاملة سيئة من قبل إدارة سجون الاحتلال.