نابلس - النجاح - أكد، د. أحمد مجدلاني، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير و أمين عام جبهة النضال الشعبي، أن صفقة القرن ساهمت في تحقيق وحدة الفصائل الفلسطينية، بالإضافة إلى الخروج بموقف عربي موحد رافض لهذه الصفقة.

وأعلن في حديث له عبر" صوت فلسطين" تابعه" النجاح الإخباري" أنه سيكون اجتماع لمنظمة التعاون الإسلامي في جدة، إضافة إلى إجتماع للقمة الإفريقية في التاسع من هذا الشهر، إلى جانب توجه الرئيس محمود عباس لمجلس الأمن في الحادي عشر من الشهر القادم".

وأضاف" أن القيادة استطاعت حشد تأييد عربي ودولي رافض للمشروع الإسرائيلي الأمريكي الذي يهدف لتصفية القضية الفلسطينية".

وأوضح أن الرئيس وجه رسالة للفصائل من أجل عقد إجتماع في قطاع غزة على غرار الاجتماع الذي انعقد في رام الله، الأربعاء الماضي، وضم جميع الفصائل الفلسطينية، مشيراً إلى عقد الاجتماع هو مسئلة وقت لحين إجراء الترتيبات اللازمة.

يشار إلى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعلن عن صفقة القرن الثلاثاء الماضي الى جانب رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو في البيت الأبيض، وتم الرد عليها فلسطينيا من الرئيس محمود عباس برفضها جملاً وتفصيلاً، والعمل على اسقاطها ، كما شدد الرئيس على رفضه لان تكون الولايات المتحدة الوسيط الوحيد في أي مفاوضات مع اسرائيل.