نابلس - النجاح - أكد، محمود الزق، أمين سر هيئة العمل الوطني أن قيام حركة حماس بفرض ضرائب جديدة على البضائع التي يتم ادخالها، من خلال حاجز بيت حانون  منافي لكل الاتفاقات، مشيراً إلى أن اتخاذ مثل هذه الاجراءات تكريس للانقسام.

وقال الزق في حديث له عبر" صوت فلسطين" تابعه" النجاح الإخباري": أن التحدث عن كيان سياسي منفصل،  في قطاع غزة هو تنفيذ للمشروع الأمريكي الرامي لتقويض فكرة الدولة الفلسطينية وتحقيق فصل بين قطاع غزة والضفة الغربية".

وأضاف:"  القيادة الفلسطينية والفصائل،  ترفض بشكل كامل هذا النهج من قبل حركة حماس، والذي لن يفيد "حماس" بشيء وإنما يشكل خطراً على مستقبل قيام الدولة الفلسطينية".

وكانت حماس قد اعلنت فرض ضرائب جديدة على البضائع التي يتم ادخالها عبر حاجز بيت حانون.