النجاح - طلبت السفارة الأردنية في دولة الاحتلال، اليوم الأربعاء،  بتسليم جثمان الأسير الفلسطيني سامي أبو دياك الذي استشهد يوم أمس الثلاثاء في سجون الاحتلال بعد صراع طويل مع مرض السرطان، ونتيجة الإهمال الطبي.

ونقلت القناة 7 العبرية، عن مسؤول أردني، أن الخارجية الأردنية تعمل على نقل جثمان الشهيد أبو دياك إلى المملكة.

وأوضح أن الخارجية تسعى للحصول على تفاصيل حول ظروف وفاته ووضعه الصحي أثناء وجوده في السجن,

وكان وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني أيمن الصفدي قال يوم الثلاثاء: "إن الحكومة تتابع اجراءات إحضار جثمان الشهيد سامي أبو دياك من الضفة الغربية الى الأردن".

يذكر أن الشهيد الأسير أبو دياك، يحمل الجنسية الأردنية، إضافة إلى جنسيته الفلسطينية.