النجاح - قال ممثل منظمة التعاون الاسلامي لدى فلسطين السفير أحمد الرويضي، ان 300 مستوطن اقتحموا المسجد الأقصى المبارك صباح اليوم  بحماية قوات الاحتلال الاسرائيلي.

وتابع الرويضي في تصريح"لاذاعة صوت فلسطين" وتابعه" النجاح الاخباري":  الاقتحامات يومية ومستمرة منذ سنوات وترتفع وتيرتها خلال فترة الاعياد اليهودية".

وأضاف:" الاحتلال ينتهك كل الاتفاقات، من اجل تغيير طابع المدينة المقدسة".

وأشار الرويضي أنه ومنذ عام 2003، تسمح شرطة الاحتلال،  للمستوطنين باقتحام المسجد من خلال باب المغاربة، رغم المطالبات المستمرة من دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس،  بوقفها.

يذكر أن المجلس التنفيذي لليونسكو،  أقر في دورته الـ207، وبالإجماع، مشروع قرار حول مدينة القدس وأسوارها، يؤكد مجدداً رفض الانتهاكات والإجراءات الإسرائيلية أحادية الجانب في هذه الاماكن التاريخية.

وطالب القرار إسرائيل بوقف انتهاكاتها وإجراءاتها أحادية الجانب وغير القانونية ضد المسجد الأقصى المبارك/ الحرم القدسي الشريف، وفي البلدة القديمة للقدس وأسوارها.

وأكد القرار وملحقه بطلان جميع الإجراءات الإسرائيلية الرامية لتغيير طابع المدينة المقدسة وهويتها، كما أنه يعيد التذكير بقرارات اليونسكو الستة عشر الخاصة بالقدس والتي عبرت جميعها عن الأسف نتيجة فشل إسرائيل، كقوة قائمة بالاحتلال، في وقف أعمال الحفر وإقامة الأنفاق وكل الأعمال غير القانونية والمدانة الأخرى في القدس الشرقية وفق قواعد القانون الدولي.