نابلس - النجاح - أكد قاضي قضاة فلسطين، محمود الهباش، "أن جميع إجراءات الاحتلال الاسرائيلي فشلت في كسر إرادة ووجود الشعب الفلسطيني وقيادته الفلسطينية، وستظل فلسطين حاضرة لا تغيب شمسها عن أي مشهد أو محفل عربي أو إسلامي".

وقال الهباش في تصريح متلفز قال فيه: "إن فلسطين لا تغيب عن أي مشهد عربي أو إسلامي ودائما حاضرة بقضيتها وبمشاركتها، وحريصون أن نشارك في هذا المؤتمر الذي يتحدث عن فقه بناء الدول".

وأضاف: "نحن دولة في طور البناء وبنت نفسها ومؤسساتها، وتنتظر أن ينجز هذا البناء بالخلاص عن الاحتلال وإعلان الاستقلال الفلسطيني".

وجائت تصريحات الهباش خلال أعمال المؤتمر الدولي الـ30 للمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية للأوقاف، والذي انطلقت أعماله اليوم تحت رعاية الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، والمعنون بـ "فقه بناء الدولة وحماية الأوطان".

وتابع الهباش: "إننا حريصون في المشاركة بكل المشاهد، خاصة بالمؤتمرات والمنتديات الدينية رغم كل ما يفعله الاحتلال من انتهاكات يومية، وما يتعرض له المسجد الأقصى من اقتحامات وتدنيس".

وأردف الهباش: "على مدى عقود حاول الاحتلال أن يطمس الحالة والوجود الفلسطيني، وأن يزيحنا عن الطاولة في المحافل، لكن فلسطين أفشلت كل مخططات الاحتلال".

وأشار إلى أنه بعد أيام سيكون الرئيس محمود عباس، على منبر الأمم المتحدة ليحمل ذات الأفكار وذات الصوت الفلسطيني، والذي سينادي بحقوق شعبنا والتأكيد على بقائه في أرضه.