رام الله - النجاح - أغلق عدد من النشطاء صباح اليوم الأربعاء، مقر الصليب الأحمر بمدينة البيرة، احتجاجًا على "تقاعسه" في قضية الأسرى المضربين عن الطعام.

ويخوض ثمانية أسرى إضرابًا مفتوحًا عن الطعام، احتجاجًا على اعتقالهم إداريًا (دون تهمة)، أبرزهم الأسير المريض حذيفة حلبية من بلدة أبو ديس شرق القدس، والمضرب عن الطعام منذ 66 يومًا.

بدوره،قال رئيس نادي الأسير، قدورة فارس، إن تجربة الإضراب بالنسبة للمعتقلين تجربة مريرة وشاقة وصعبة ومستمرة منذ عام 2011، ولم تتوقف حتى اللحظة، غير أن ما يواجهه الأسير المضرب عن الطعام حذيفة حلبية منذ 65 يوماً، هو ما يواجهه أسرى آخرون خاضوا هذه التجربة.

جاء ذلك خلال الوقفة الأسبوعية المساندة للأسرى والاسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال، أمام مقر الصليب الاحمر،حيث شارك فيها العديد من أهالي الأسرى المضربين عن الطعام، منذ عشرات الأيام والذين يعانون أوضاعاً صحية صعبة.

وأشار فارس إلى أن الحركة الوطنية الفلسطينية قد تراجع أداؤها بشكل كبير وتفاعلها مع هموم وتحديات الشعب الفلسطيني في عناوين مختلفة منها عربدة المستوطنين والأسرى والقدس. مضيفاً بقوله :" حتى الآن أدوات عمل الحركة الوطنية الفلسطينية لا ترتقي لمستوى التحديات المطروحة على الشعب الفلسطيني".

وكان ناشطون سلّموا يوم أمس الثلاثاء، رسالة إلى الصليب الأحمر طالبوه فيها بالتدخل السريع لحماية الأسرى المضربين والمرضى.

وحمل أهالي الأسرى صور أبنائهم المضربين عن الطعام، وناشدوا القيادة بضرورة التدخل العاجل من أجل إنقاذ حياة المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال منذ أيام، ويصارعون الموت لحظة بلحظة.

69978525_117640416277337_2455908182988423168_n

69790678_117639286277450_5741801113548488704_n

69803498_117639272944118_6184261905578721280_n

WhatsApp Image 2019-09-04 at 7.54.34 AM

WhatsApp Image 2019-09-04 at 8.50.35 AM

WhatsApp Image 2019-09-04 at 8.50.29 AM

WhatsApp Image 2019-09-04 at 8.50.27 AM

69500614_215941672718685_2561665297316577280_o

69406549_117633049611407_5642506700935135232_n

69666177_117640379610674_3218458709902491648_n

70416529_117640369610675_4789876098345205760_n

70118238_117633059611406_8045373339193049088_n