ترجمة : علا عامر - النجاح - أزالت شرطة الاحتلال التابعة لبلدية القدس ، النصب التذكاري الذي أقيم الليلة الماضية في قرية العيسوية تخليدًا لذكرى الشهيد محمد عبيد، وفق ما جاء في موقع 0404 العبري.

وذكر الموقع أنه تمت إزالة النصب بناءً على طلب رئيس حكومة الاحتلال "بنيامين نتنياهو" بعد التنسيق مع ما يسمى رئيس بلدية القدس "موشيه ليون" ومسؤولي الأمن في حكومة الاحتلال.

وقال ليون: "إن الحفاظ على النظام العام والامتثال للقوانين هو الأساس، ولن نسمح بانتهاك القانون وبناء الآثار غير المصرح بها في جميع أنحاء المدينة"، على حد زعمه.

واستشهد الأسير المحرّر محمد سمير عبيد (20 عاما)، متأثرًا بإصابته برصاص الاحتلال في مواجهات اندلعت إثر قمع الاحتلال لوقفة احتجاجية ، في بلدة العيسوية شمالي مدينة القدس المحتلة.

وكان أهالي البلدة قد نظّموا وقفةً احتجاجية استنكارًا لسياسة العنف والعقاب الجماعيّ الّتي ينتهجها الاحتلال بحقّهم، وضد الاقتحامات اليومية لجيش وشرطة الاحتلال، وللتنديد بإخطارات هدم وإخلاء لأراضي المواطنين في البلدة العيسوية لإقامة حديقة "تلمودية".‎