- - النجاح - أكد السفير الأمريكي في القدس ديفيد فريدمان مجددا على "حق إسرائيل في ضم أراض في يهودا والسامرة" في الضفة الغربية. وأعرب عن استغرابه لإثارة تصريحاته السابقة بهذا الخصوص زوبعة من الامتعاض والتعليق.

واستبعد فريدمان وجود سيناريو لانسحاب إسرائيل من جميع يهودا والسامرة، مضيفا أن هذا الرأي لا يخالف السياسات الأمريكية.

وذكر فريدمان المتحدر من أصول يهودية يمينية، أن الإدارة الأمريكية لم تتلق أي خطة من إسرائيل بهذا الخصوص وسيتم تناول هذه القضية في الموقت المناسب.

وردا على سؤال حول العلاقات بين إسرائيل والدول العربية، اعتبر أن الأمور تسير في الاتجاه الصحيح، وحول تغيب الفلسطينيين عن "ورشة المنامة"، قال "إننا لن ننتظر القيادة الفلسطينية إذ أن ذلك قد يستغرق وقتا طويلا" مؤكدا أن "أحدا لم يطالب الفلسطينيين بالتخلي عن مطامعهم".