نابلس - النجاح - أطلقت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بالتعاون مع سلطة جودة البيئة، اليوم الثلاثاء، حملة لقياس كثافة الإشعاع الصادر عن محطات الهاتف المحمول عبر سلسلة من الجولات الميدانية في محافظات الوطن، للتأكُّد من التزام مشغلي الهاتف المحمول بالمعايير العالمية.

وأوضح وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات اسحق سدر، أنَّ هذه الحملة تهدف إلى قياس كثافة الاشعاع الصادر من أبراج الهاتف المحمول والتأكد من مطابقتها للمواصفات والمقاييس التي حدَّدتها الوزارة وسلطة جودة البيئة، والتي تستند إلى المعايير الدولية وعلى رأسها منظمة الصحة العالمية.

وأضاف، أنَّ هذه الحملة تهدف إلى حماية المواطن والمحافظة على صحته من الأشعة الضارة وتأتي انسجامًا مع أهداف الحكومة المتمثلة في تعزيز الثقة بين المواطن والحكومة، والتعامل بإيجابية مع همومه واستيعاب احتياجاته ومطالبه ورفع مستوى الخدمات المقدمة في جميع محافظات الوطن.

وقام مهندسو الإدارة العامة للترددات والإرسال في وزارة الاتصالات وسلطة جودة البيئة بجولة فنية انطلقت اليوم في محافظة سلفيت لفحص محطات البث الخلوية، وتستمر الجولات ضمن جدول زمني يشمل جميع أبراج البث، بمشاركة المهندس سامر علي والمهندسة فاطمة الضميدي من وزارة الاتصالات، ومروان أبو يعقوب مدير سلطة جودة البيئة في محافظة سلفيت.