رام الله - النجاح - أكدت حركة فتح إن شعبنا في قطاع غزة أفشل المؤامرة وأثبت التفافه، حول الرئيس محمود عباس والقيادة.

وجاء في بيان للمتحدث باسم الحركة عاطف أبو سيف، اليوم الأحد، ان أهلنا في قطاع غزة يعرفون الغث من السمين، ويعرفون كيف يقولون لا لكل المتآمرين على أحلامه وعلى مشروعه الوطني.

وأكدت الحركة ان الفشل الذريع الذي مني به أصحاب الدعاوي المتساوقة مع سياسات الاحتلال، تؤكد الحقيقة الأبدية ان غزة جزء أصيل من مشروعنا الوطني رغم أنف سدنة الانقسام وأرباب المشاريع الاقليمية، وما حدث اليوم شهادة جديدة على وفاء هذا الشعب لقيادته لإدراكه أنها الأمينة على نضاله الوطني وانها القادرة على إنجاز مشروعه التحرري.

ووجهت فتح تحية لأبناء شعبنا في المحافظات الجنوبية على التفافها حول القيادة ومنظمة التحرير في وجه دعوات التآمر والخيانة.

 وأكدت فتح أن إجابة جماهير شعبنا العفوية على هذه الدعاوي المتآمرة كانت بالرفض المطلق لها وتعريتها والخروج في مسيرات شعبية في الشوارع تأييدا للرئيس والقيادة، وتمزيق كل الملصقات المسيئة ورفع  صور الرئيس للتأكيد على التفاف الجماهير حوله غير عابئين بالقمع والاعتقال ومداهمة البيوت .