رام الله - النجاح - أكد الاتحاد العام للجاليات الفلسطينية في أوروبا التفافه حول القيادة الفلسطينية برئاسة الرئيس محمود عباس، في ظل ما تواجهه من تحديات ووقوفها وتصديها للولايات المتحدة الأميركية، ورفضها لـ"صفقة القرن"، وصمودها أمام كافة الانتهاكات الاحتلالية الإسرائيلية.

وأضاف الاتحاد، في بيان له، مساء اليوم الاثنين، أن قرار القيادة برئاسة الرئيس محمود عباس تنفيذ قرار المحكمة الدستورية، أعلى سلطة قضائية في فلسطين، حل المجلس التشريعي والدعوة لانتخابات برلمانية خلال ستة أشهر، يأتي للتغلب على الانقسام إدراكا منها أن إنهاء الانقسام هو الأولوية الأولى لمواجهة المشروع الصهيو_أميركي المتمثل بتصفية الحق والوجود الفلسطيني وتكريس الانقسام وانفصال غزة عن الضفة.

وطالب الاتحاد، كافة الفعاليات والاتحادات والمؤسسات للجاليات بالوقوف والالتفاف حول القيادة برئاسة الرئيس محمود عباس، في ظل دفاعها المستميت عن حقوقنا وثوابتنا الوطنية.