رام الله - النجاح - قال حسين الشيخ عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، اليوم الثلاثاء، إن انهاء كل مظاهر الانقلاب الذي قامت به حركة حماس عام ٢٠٠٧ هي المدخل الحقيقي للمصالحة الوطنية.

وأكد الشيخ في تصريح صحفي، "لا شراكة وطنيه في حكومة وحده او في اطر منظمة التحرير الفلسطينية قبل زوال كل مظاهر الانقلاب".

وأضاف "حوار الطرشان الذي يتم منذ ١١ عام وصيغ تبادل الاوراق باتت ممجوجه ومضيعة للوقت وتكرس الانقسام وتقتل فرص المصالحة الحقيقية".

وتابع " المطلوب قرار جدي وتوفر ارادة حقيقية عند حماس في انهاء انقلابها وتسليم الصلاحيات والمسؤوليات لحكومة الوفاق الوطني التي شكلت باتفاق معهم وبمباركة الكل الفلسطيني"