النجاح - اختتمت مؤسسة" إنجينيرينج فور كيدز"  أو الهندسة للصغار بالتعاون مع المدرسة الامريكية الدولية بغزة في فلسطين في الثالث عشر من اغسطس برنامج الهندسة للصغار بورشة حول التعرف على استخدام طرق سير المركبات الالية " علم الروبيتكس والبرمجيات " عبر مجسمات .

وشارك في البرنامج الذي كان يعقد بمقر المدرسة الامريكية بمدينة غزة ما يقارب الـ 100 طالب وطالبة والذي استمر على مدار ستة أسابيع، ليكون هذا البرنامج الاول من نوعه داخل قطاع غزة ، المؤسسين للبرنامج هما المهندسة سماح عودة والاستاذ هاني أبوعشيبة ، وقام بتدريب الطلاب على البرامج الهندسية مجموعة من المدربين المختصين في المجال الهندسي .

وللتعرف أكثر على البرنامج الاول من نوعه ، يقول الاستاذ ابو عشيبة :" نقدم واحد من اكثر البرامج الإثرائية التعليمية المنتشرة حول العالم للأطفال من سن 5 إلى 14 والمكونة من العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات STEM بشكل مشوق ومسلي التي يفتقر له قطاع غزة ، مشيرا الى انهم يؤمنون بضرورة توجيه الطفل في هذه المجالات من سن صغير لما يكون لذلك من تأثير عميق وملحوظ على مستقبله .

وتابع ابو عشيبة قائلا :"  نحرص على إضافة عنصر التشويق والمتعة عند تقديم المجالات العلمية إلى الصغار من خلال توفير برامج عملية تطبيقية تجذبهم الى حب التعلم والابتكار والتكنولوجيا خاصة أن المنهج المقدم في جميع المدارس هو تعليمي بعيدا عن الجانب العملي التطبيقي والذي نفتقده بشكل كبير .

وبين ابو عشيبة أن مبادرة الهندسة للصغار يطمح من خلالها الى توسيع وتحدي الخيال لذلك فإن الاهداف الرئيسية تتضمن غرس حب والابداع ونظراً العلم والتعلم ، إضافة الى زراعة وتنمية رغبة الاستكشاف في المهندسين الصغار وتشجيعهم على الخوض في هذه المجالات العلمية الواعدة .

وقالت المهندسة عودة :" برامج المخيم في ينقسم الى ثلاثة مستويات حسب الفئات العمرية التالية وهي  المهندس مبتدئ 4 - 6 سنوات ، مهندس متدرب ، مهندس محترف ، مشيرة الى أن البرنامج هو لتعليم الهندسي وبناء مهارات أضافة الى حل المشكلات لكل طفل فلسطيني .

واضافت عودة مهمتنا تقديم برامج هندسية استثنائية وجذابة تساهم في استثمار قدرات الطفل لتشكيل مستقبل أفضل له وحثه على التعرف على المجالات الهندسية كأحد الخيارات الوظيفية، مبينة أنهم يهدفوا داخل البرامج الى التعرف على المهارات التي يمتلكها الطلاب .