النجاح - بحث الامين العام لجامعة الدول العربية أحمد ابو الغيط، مع وزير خارجية البرتغال اوجستو سانتوس سيلفا، اليوم الأربعاء، مستجدات الأوضاع في المنطقة، خاصة تطورات القضية الفلسطينية .

وقال محمود عفيفي المتحدث باسم الأمين العام للجامعة العربية، في بيان صحفي، إن اللقاء الذي عقد في مقر الخارجية البرتغالية، تناول الأبعاد الحالية للقضية الفلسطينية في ضوء التطورات الأخيرة.

وأضاف أن الوزير البرتغالي جدد مساندة بلاده للحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني وعلى رأسها حقه في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

وثمن أبو الغيط مواقف البرتغال في هذا الصدد، وأكد تطلعه إلى استمرار هذا الدور البرتغالي الإيجابي، بما في ذلك ما يتعلق بعدم مساندة الترشح الإسرائيلي لعضوية مجلس الأمن للعامين 2019 و2020.

وفيما يتعلق بتطوير الحوار بين الجانبين العربي والأوروبي، أعرب ابو الغيط عن تطلعه لإعطاء قوة الدفع اللازمة داخل الاتحاد الأوروبي من أجل تفعيل المقترح الذي تبناه وزراء الخارجية العرب والأوروبيين في ديسمبر 2016 من أجل قمة عربية/ أوروبية لمناقشة القضايا والتحديات ذات الاهتمام المشترك.