النجاح - أكدت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات اليوم، في بيان لها، على أن مصادقة الكنيست على قانون سلب الأراضي الفلسطينية الخاصة، تطرف واضح ودعم للمستوطنين على حساب سكان الأرض الأصليين.

وأنه يشكل انتهاكًا صارخًا لقواعد القانون الدولي الإنساني وفقًا للنصوص القانونية الواردة في اتفاقية جنيف الرابعة لسنة 1949، المتعلقة بحماية السكان المدنيين زمن الحرب.

من جانبه، قال الأمين العام للهيئة حنا عيسى: "بناء المستوطنات وتوسيعها في الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية يعد خرقاً للقانون الدولي الإنساني، وحقوق الإنسان".