نابلس - النجاح - اعتدى مستوطنون اليوم الاثنين، على أراضي قرية جالود جنوب شرق نابلس بتقطيع أشجار زيتون، وسرقة ثمار.

وقال مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية غسان دغلس إن المستوطنين قطعوا أكثر من 100 شجرة زيتون في جالود، وسرقوا ثمار عدد من الأشجار هناك أيضا، كما لاحظ المزارعون أن بعض الأشجار قد تم رشها بمواد كيماوية من قبل المستوطنين.

يذكر أنها المرة الثانية التي يتم فيها تسجيل اعتداءات للمستوطنين خلال عمليات قطف الزيتون في قرية جالود هذا العام.