متابعة النجاح - النجاح - أقام شباب من أهالي الاسرى في بلدة دير شرف غرب مدينة نابلس خيمة تجسد طبيعة السجون وأبوابها، ليشعروا ويعياشوا ولو شيء بسيط ما يعيشه الأسرى داخل السجون، وجاء ذلك تضامناً مع الاسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال لليوم الثاني عشر.


وقال "أبو محمد" وهو أحد المواطنين في البلدة، تعقيباً على ما قام به الشبان "إنه عمل يستحق  كل الاحترام والتقدير، مؤثر ومميز ذالك المعرض الذي تمت اقامته في مدرسة ديرشرف الثانوية المختلطة تضامنا مع الاسرى اليوم الجمعه 28/4/2017من قبل مجموعه من الشباب من ابناء القرية من كافة العائلات والتنظيمات، والافضل ذالك الترابط بعيدا عن الحزبية والاحزاب والتنظيمات، والأهم عدم رفع أي راية حزبية نهائيا فكل الاحترام والتقدير ومزيداً من الترابط والتلاحم والاخوة بعيداً عن الفصائلية".