نابلس - النجاح - نشر مركز الحياة البرية (Cape Wildlife Centre) في ولاية  ماساشوستس الأميركية على صفحته بفيسبوك صورة مثيرة لسلحفاة لديها رأسان و6 أرجل.

وعلّق المركز على المنشور قائلًا "أنت لا ترى اثنتين؛ بل هما سلحفاة واحدة"، وأشار المركز أيضًا إلى أن هذه الحالة نادرة الحدوث، وهي ظاهرة تعرف باسم "بايسيفلي" (Bicephaly) أو ثنائية الرأس.

وذكر المركز أن هذه الحالة تحدث بسبب تأثير عوامل وراثية وبيئية تُحدث طفرة في تركيب البيضة التي تتكون بداخلها السلحفاة.

وأكد أن مثل هذه الحالات غالبا ما تموت بسرعة لأنها لا تستطيع التكيف مع البيئة المُحيطة؛ وأضاف "لكنّ الباحثين في المركز سيبذلون قصارى جهدهم لتبقى السلحفاة على قيد الحياة".