نابلس - النجاح - دراسة جديدة من جامعة برينستون الامريكية كشفت أن طيور الطنان تستطيع أن تميز مجموعة متنوعة من الألوان غير الطيفية التي لا يمكن للعين البشرية إدراكها أو حتى تخيلها، وذلك بسبب وجود مخروط لوني اضافي في عين الطائر ليس موجود في عين الانسان.

ففي حين أن البشر لديهم ثلاثة مخاريط لونية في شبكية العين، حساسة للضوء الأحمر والأخضر والأزرق، فإن الطيور لديها مخروط لوني رابع يمكنه الكشف عن الأشعة فوق البنفسجية.

وتلعب هذه الرؤية اللونية الممتازة لديهم دورا حيويا في سلوكيات الطيور بما في ذلك العثور على الطعام، وإبهار الأزواج، والهروب من الحيوانات المفترسة، والتنقل عبر تضاريس متنوعة، ويقول العلماء ان البشر مصابون بعمى الألوان مقارنة بهم والعديد من الحيوانات الأخرى.

ومجموعة الالوان غير الطيفية لا يرى منها البشر سوى اللون البنفسجي لانه ينشأ عندما يتم تحفيز مستقبلات اللون الازرق والاحمر، اما الطيور فقد تكون قادرة على ادراك ما يصل الى خمسة ألوان غير طيفية بما في ذلك البنفسجي.

وأوضح الباحثون أن هذه الدراسة توفّر خطوة إلى الأمام في فهمنا لأبعاد رؤية الطيور، رغم أن هناك الكثير مما لا نعرفه عن الآليات العصبية التي تمكّن أدمغة الحيوانات من إدراك هذه الألوان، وهناك الكثير مما يجب تعلمه.