النجاح - أفادت وسائل إعلام هندية بنفوق فيل يحمل لقب "بن لادن"، قتل في وقت سابق عددا من المواطنين وأوردت قناة NDTV التلفزيونية الهندية سابقا أن الفيل قتل، في أكتوبر الماضي، 5 أشخاص من سكان إحدى القرى في نوبة غضب. وزرع الحيوان بذلك الخوف في نفوس الأهالي المحليين الذين لم يغادروا بيوتهم خلال نحو شهر بعد الحادث، خوفا على حياتهم.

وبعد أن توجت عملية القبض عليه بنجاح، يوم الاثنين الماضي، جرى نقل الفيل العنيف إلى محمية "أورانغ" بولاية آسام (شمال شرق الهند)، حيث تم إيداعه في مركز من أجل ترويضه.

وأفادت صحيفة Hindustan Times بأن الفيل نفق في المحمية بعد ستة أيام من إلقاء القبض عليه. وكان السكان المحليون يعترضون على إطلاق سراحه، خوفا من أن "بن لادن" يمكن أن يعرض حياتهم للخطر.

ونقلت الصحيفة عن أحد موظفي المحمية قوله: "كل ما يمكنني قوله الآن إن الفيل تم العثور على جثته صباح اليوم. وحتى الليلة الماضية كان في صحة جيدة. أما ملابسات نفوقه فلن يتم الكشف عنها إلا بعد إجراء التشريح".

وكانت القناة أوردت سابقا أن إطلاق لقب "بن لادن" على فيلة عنيفة بدأ في العام 2006، على خلفية نشاطات تنظيم "القاعدة" الإرهابي الذي أسسه وترأسه أسامة بن لادن. وكان أحد الفيلة الذي حمل هذا اللقب قتل 12 شخصا قبل أن يُقتل رميا بالرصاص كإجراء اضطراري.

وتفيد الإحصائيات بأن أكثر من ألفي شخص لقوا مصرعهم في الهند جراء هجمات الفيلة خلال الأعوام الخمسة الأخيرة، أما عدد الفيلة التي قتلت فبلغ نحو 700 منذ العام 2011.