النجاح - كشف خبراء شركة "Nyxoah" البلجيكية، النقاب عن جهاز جديد يتم زرعه أسفل الذقن لمنع الشخير، وهو عبارة عن جسم صغير على شكل حرف U.

ووفقا لصحيفة "ذا صن" البريطانية، يعادل حجم الجهاز ظفر الإبهام، ويتم زرعه في الجلد أسفل الذقن في جراحة مدتها 15 دقيقة ولا تحتاج سوى لمخدر موضعي.

ويوضع الجهاز الذي تم اختباره بنجاح على 110 متطوعين ألمانيين، على اثنين من الأعصاب في الذقن، وبمجرد التئام الجرح، يصبح الجهاز غير مرئي ولا يشعر به المريض.

ويعمل الجهاز على منع الشخير من خلال تحفيز العضلات المحيطة باللسان، والتي يؤدي ارتخاؤها للحالة المزعجة، ويتم تفعيل الجهاز المزروع كل ليلة من خلال وضع لاصقة ذكية على منطقة أسفل الذقن لتتواصل مع الجهاز لاسلكيا.

وتحتوي اللاصقة الذكية على بطارية أيضًا لتزويد الجهاز المزروع بالطاقة، وتمكينه من تحفيز العضلات لمنع الأنسجة المحيطة بمجرى الهواء، بما في ذلك اللسان، من الاسترخاء بشكل متكرر أثناء النوم وإعاقة التدفق الطبيعي للهواء، مما يؤدي إلى الاختناق أثناء النوم والشخير بصوت عال.

ويعاني ما يصل إلى مليوني شخص في المملكة المتحدة من "توقف التنفس أثناء النوم"، وهي حالة تؤدي على المدى الطويل إلى حالات أخطر مثل ارتفاع ضغط الدم أو الجلطة أو النوبة القلبية.