ترجمة : علا عامر - النجاح - أظهرت أحدث الاحصائيات الى أن تطبيقات التواصل الاجتماعي يمكنها ان تضر بالصحة العقلية ،وسعادة الانسان بشكل كبير .

جاءت هذه النتيجة بعد أن قام الباحثون بتوزيع الأسئلة على مجموعة كبيرة من الاشخاص ،تتضمنت سؤالهم عن تأثير كافة أنواع منصات التواصل الاعلامي على حالتهم العقلية وشعورهم بالسعادة .

وتبين أن هناك بعض الفوائد الايجابية لهؤلاء الاشخاص من خلال منحهم القدرة للتعبير عن انفسهم وأفكارهم المختلفة،ولكن كافة هذه الوسائل كان لها تأثيرات جانبية على نوعية النوم الذي يحظى بها الانسان ،وحالة جسم الانسان  الصحية ،بالاضافة الى امكانية الاصابة ببعض انواع الفوبيا .

كما أشار الباحثون الى ان الاشخاص الذين يقضون مدة طويلة في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي ، يشعرون بانهم بعيدين عن محيطهم وغير فعاليين أيضاً .

و حذر العلماء من خطورة استخدام الاشخاص لفلاتر الصور من أجل تحسين مظهرهم ،هذا ما قد يؤدي الى تنمية شعور قلة الثقة بالنفس وعدم الرضا عن نفسه .

ومن اجل الحفاظ على الجيل الشاب ،طالب الباحثون الشركات المسؤولة عن هذه المنصات اجراء تعديلات على التطبيقات ،كما طالبوا الدولة بتوعية الجيل من خلال تبني منهاج جديد في المدارس والجامعات .