النجاح - في خطورة جديدة للتكنولوجيا الحديثة كندا تدخل السباق بأسرع سيارة في العالم حيث تسعى شركة Dubue Motors من مقاطعة كويبيك الكندية لتصنيع سيارتها الكهربائية الخارقة، حيث أعلنت عن مشروعها عام 2014 والآن أعاد خبراء الشركة مشروعهم إلى الواجهة، حيث من الممكن أن تكون سيارة Tomahawk الأسرع في العالم ولها  أربع محركات، بحيث تستمد كل عجلة دورانها من محرك خاص بها.

تبلغ قدرة المحركات الأربعة 800 حصان، بعزم دوران يبلغ 1350 نيوتن/ متر. ولأن Tomahawk بنيت بالكامل تقريبا من الكربون، فإنها تتسارع حتى 100 كيلومتر/ الساعة خلال ثانيتين، كما يؤكد المصممون.

يبلغ طول السيارة 4.8 متر، وعرضها 2.03 متر. وزودت وفقا لمعطيات مجلة Autocar، بأربعة مقاعد، إضافة إلى صندوقين أمامي وخلفي، وعلى توازن مثالي بين محوري العجلات.

يفترض أن تؤمن شركة Dubue Motors إنتاج هذه السيارة، حيث تسعى في الوقت الراهن إلى إيجاد المستثمرين. ومن المتوقع وفق خطط الشركة الأولية أن يبدأ إنتاج Tomahawk قبل 2018.