النجاح - قدمت دار مزادات في ولاية ميريلاند الأميركية عرض هاتف أحمر اللون كان يحمله أدولف هتلر خلال تنقله، في مزاد نهاية الأسبوع الحالي ويقدر ثمن الهاتف بين 200 ألف و300 ألف دولار.

وقال بيل باناغوبولوس المسؤول في دار المزادات "ألكسندر هيستوريكال أوكشنز: إن المزاد سوف يبدأ نهاية الأسبوع الحالي بسعر مبدئي 100 ألف دولار في مدينة شيسابيك سيتي بالولاية ويعتبر باناغوبولوس أن الهاتف "سلاح دمار شامل"، مشيرا إلى أن هتلر أمر من خلاله بقتل كثيرين.

البائع ودار المزادات يأملان أن ينتهي الحال بالهاتف في أحد المتاحف، حيث يراه الناس "ويفهموا بحق ما الذي جلبه الفكر النازي المتطرف".