النجاح - اقتحمت عناصر من قوات الإحتلال مساء اليوم الجمعة، قرية برطعة شمال غرب جنين، وقامت بمحاصرة منزل منفذ عملية الدهس الأسير المحرر علاء قبها.

وأفاد رئيس بلديةبرطعة غسان قبها أن قرابة 20 دورية عسكرية تابعة للإحتلال اقتحمت البلدة الواقعة خلق جدار الفصل العنصري، وأغلقتها وفرضت حصارًا على مداخلها، موضحا أن عناصر القوات اقتحمت منزل عائلة الشاب علاء راتب عبد الحفيظ قبها ٢٦ عاما سائق السيارة، التي اصطدمت مع عناصر الإحتلال.

وذكر أن قوات الاحتلال تقوم بتفتيش المنزل وتحتجز عائلته المكونة من سبعة أفراد في المنزل.
 

1

وأغلقت حاجز عسكري على مفترق يعبد بالقرب من مستوطنة "مفودوتان" المقامة على أراضي المواطنين جنوب غرب جنين، في اعقاب مقتل عنصرين من قوات الإحتلال.

وذكر شهودعيان  ان قوات الاحتلال اغلقت الحاجز عقب وقوع حادث سير بين مركبة فلسطينية ومركبة عسكرية للاحتلال، اسفر عن مقتل جنديين واصابة 3 بجروح احدهم جروحه خطيرة، فيما اعتقلت قوات الاحتلال سائق المركبة الفلسطينية الشاب علاء راتب كبها من بلدة برطعة جنوب غرب جنين وهو مصاب .

واضافوا ان مروحية اسرائيلية هبطت في المنطقة وقامت بإخلاء ونقل القتلى والمصابين من الجنود.

وأكدت وسائل اعلام اسرائيلية مقتل جنديين اسرائيليين واصابة 3 آخرين في الحادث.

وكشفت مصادر عبرية أن منفذ عملية دهس عناصر الاحتلال قرب جنين هو الشاب علاء راتب قبها (26 عاما).

وأوضحت أنه أسير سابق وأفرج عنه بتاريخ 7 أبريل 2017 بكفالة 20 ألف شكيل خلال هبة القدس.