غزة - النجاح - زعمت قوات الاحتلال الاسرائيلية، مساء اليوم الثلاثاء، أن صاروخا أطلق من قطاع غزة باتجاه المستوطنات المحيطة بالغلاف، والقبة الحديدة تصدت له.

وذكرت مصادر اعلامية عبرية أن صفارات الانذار دوت في المستوطنات المحيطة بقطاع غزة قبل سماع دوي الانفجارات.

وكانت قوات الاحتلال، قد زعمت في وقت سابق من اليوم الثلاثاء، أنها اكتشفت نفقًا للمقاومة داخل الاراضي المحتلة، ومصدره من جنوب قطاع غزة في منطقة خانيونس. 

وادعت أنه تم اكتشاف مسار النفق في إطار الجهود المتواصلة لكشف أنفاق المقاومة وإحباطها، معللة ذلك بالقدرات التكنولوجية التي يوفرها العائق الأمني الاستشعاري على حدود قطاع غزة. 

وأشارت إلى أن النفق لم يجتاز العائق تحت أرضي ولم يشكل تهديدًا للمستوطنات في المحيط. 
  
وقالت، "لقد قامت قوات هندسية تابعة لقوات الاحتلال بأعمال في منطقة السياج العنصري الفاصل في الأيام الأخيرة في أعقاب مؤشرات وردت في العائق الاستشعاري وكشفت نفق هجومي للمقاومة. 

 وحملت المقاومة مسؤولية ما يجري في قطاع غزة وينطلق منها وأعمال المقاومة ضد الاحتلال الاسرائيلي.