غزة - النجاح - أصيب 38 متظاهرًا بجراح مختلفة من بينهم (17 طفل و 3 اناث)ومنهم 20 اصابة بالرصاص الحي من قبل الاحتلال الاسرائيلي خلال الجمعة ال 70 لمسيرة العودة وكسر الحصار شرق قطاع غزة.

وأفادت صحة غزة بإصابة متظاهرين بالرصاص الحي شرق "موقع ملكة" شرق مدينة غزة، فيما أصيب آخرون بالرصاص "المطاطي" وآخرون بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، جرى علاجهم ميدانيا.

وكانت الهيئة العليا قد ألغت مسيرات العودة للأسبوع المنصرم، وقررت أن تقتصر فعالياتها على أداء صلاة عيد الأضحى المبارك في مخيمي العودة شرق خان يونس وملكة شرق غزة، الأحد الماضي.

وانطلقت مسيرات العودة بـ 30 مارس 2018، تزامنا مع ذكرى "يوم الأرض"، وتم تدشين خمسة مخيمات مؤقتة على مقربة من السياج الأمني الإسرائيلي، "للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم التي هجروا منها في 1948 وكسر الحصار عن غزة".

وأدى قمع االحتلال الإسرائيلي للمسيرات السلمية بمخيمات العودة شرقي القطاع إلى استشهاد 305 فلسطينيين، وإصابة أكثر من 31 ألفا بجراح مختلفة، بحسب إحصائية صادرة عن صحة غزة.