النجاح - كرمت مفوضية الأشبال والزهرات بحركة فتح إقليم شرق غزة الطلبة المتفوقين  في مدرسة عبد الفتاح حمود الثانوية، والبالغ عددهم ثمانية وخمسين طالبا ،وذلك خلال حفل أقامته بساحة المدرسة بحضور الأخ عماد جابر مفوض الأشبال والزهرات بالإقليم وأمناء سر المناطق التنظيمية بشرق غزة.

ورحب الأستاذ سامي سمارة في كلمة المدرسة بحركة فتح، مثمنا جهودهم في دعم الطلبة وتكريم المتفوقين منهم مما يشكل حافزا لهم خاصة في ظل الظروف الصعبة التي يعيشونها بفعل اعتداءات الاحتلال المستمرة، التي تهدف لكسر الروح المعنوية للطلبة وثنيهم عن مواصلة مسيرتهم التعلمية . وذلك ضمن خطة ممنهجة لتجهيل الشعب الفلسطيني .

وأوضح أن مدرسة عبد الفتاح حمود الثانوية على استعداد لاستضافة المزيد من هذه الفعاليات والأنشطة التي تساهم في رفد العملية التعليمية وتعزيز صمود المدرسين والطلبة.

من جانبه قال الطالب أحمد حلس في كلمته باسم حركة فتح إن هذا التكريم  للطلبة المتفوقين  بمثابة رسالة وفاء ومحبة من الحركة لأبنائها الذين يتحدون الظروف القاسية ويبدعون بنجاحهم وتفوقهم ويذللون العقبات للاستمرار والتميز .وشكر مدير المدرسة الأستاذ سمير الحرازين والأستاذ أبو العبد كشكو والأستاذ زاهر الدلو لجهودهم في إنجاح حفل التكريم .

وفي ختام الحفل الذي تنوعت فقراته ابتداء بالقرآن الكريم والسلام الوطني وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء، ومن ثم الأغنية الوطنية الهادفة، تم تكريم الطلبة المتفوقين، وتسليم الدروع التقديرية لهم لتفوقهم خلال الفصل الدراسي الأول.