النجاح - تبنت دول غرب أفريقيا خارطة اقتصادية جديدة تهدف إلى تدشين عملة موحدة، بحلول عام 2027، بعدما أحبط فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" خططها السابقة.

وذكرت وكالة "رويترز"، فجر اليوم الأحد، أن مجموعة دول غرب افريقيا، أو "إيكواس"، التي تضم 15 دولة في منطقة غرب أفريقيا قد عمدت على تدشين خطة اقتصادية جديدة تهدف من خلالها إلى إنشاء عملة موحدة للمجموعة بحلول العام 2027.

وأفاد جان كلود كاسي برو، رئيس مفوضية المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا "إيكواس"، أثناء قمة للدول الأعضاء في  غانا أمس السبت، بأن رؤساء المجموعة "إيكواس" قد وافقوا على خارطة الطريق الجديدة، خاصة ما يتعلق منها بإصدار العملة الموحدة.

ويسود أعضاء المجموعة الاقتصادية أمل كبير في أن تعمل العملة الموحدة على تعزيز أوجه وأنشطة التجارة والنمو الاقتصادي بينهم.

وأوضح رئيس المجموعة الاقتصادية لدول "إيكواس" أن جائحة كورونا قد أجلَّت قرارا لرؤساء الدول الأعضاء خاص بتعليق تنفيذ اتفاقية التقارب في 2020-2021.