نابلس - النجاح - قال الدكتور سامح العطعوط نائب عميد كلية الاقتصاد و العلوم الاجتماعية إن تذبذبا كبيرا حصل على اسعار العملات و كافة أسواق الاسهم العالمية ، فيما انخفضت اسعار الذهب حول العالم خاصة بعد الاعلان شركة فايزر عن إيجاد لقاح ضد فايروس كورونا و هذا بسبب الأمل في العودة الطبيعية للحياة ، و توجه صناديق الاستثمار في العالم للاصول الاكثر خطورة كالأسهم و أداوت الملكية و  الابتعاد عن الذهب .

وتابع العطوط في حديث لـ"النجاح":  من المتوقع أن تعود الحياة الى طبيعتها بعد ست أشهر من الآن، و الاقتصاد العالمي لديه القدرة على التعافي و النمو  ولكن النمو الاقتصادي سيختلف من دولة الى أخرى حسب الحزم التحفيزية و الخطط الاقتصادية التي كانت تتبعها".