نابلس - النجاح - أكدت وزيرة الاقتصاد الوطني عبير عودة، اليوم الأحد، عمق الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

ولفتت عودة خلال لقائها رئيس وأعضاء مجلس ادارة جمعية رجال الأعمال، إلى أن الهدف من هذه الشراكة هو تطوير الاقتصاد الفلسطيني، وتحسينه رغم سياسات وإجراءات الاحتلال الإسرائيلي التي تعيق نموه.

وشددت على أن الوزارة ماضية في جهودها لخلق بيئة ممكنة وجاذبة للاستثمار، تساهم في تسهيل وتسريع كافة الاجراءات الخاصة برجال الاعمال.

واستمعت عودة خلال الاجتماع، الى أهم المعيقات التي تواجه مجتمع الأعمال، كما بحث الاجتماع تعزيز آليات التعاون والتنسيق بين الوزارة والجمعية، خاصة فيما يتعلق باللجان الاقتصادية المشتركة، إضافة الى اليات تنفيذ  الاستراتيجية الاقتصادية من خلال لجان فرعية تشكل المرجعية لمناقشة كافة قضايا الاقتصاد الوطني.