النجاح - حسمت المغنية البريطانية أديل بصفة نهائية الجدل بشأن زواجها من سيمون مونيكي بعد أشهر من تكهنات وسائل الإعلام وكانت المغنية تقف على خشبة مسرح في مدينة بريزبن الاسترالية تتحدث عن أغنيتها بعنوان "شخص ما يحبك"، عندما قالت "أنا متزوجة الآن" وأنجبت أديل من سيمون طفلهما أنجيلو الذي يبلغ من العمر أربعة أعوام.

وذكرت مجلة "هيت" الشهر الماضي أن أديل نظمت احتفالا صغيرا حضره "الأهل وأصدقاء مقربين".

وتداولت وسائل التواصل الاجتماعي فيديو أديل الذي تحدثت فيه عن زواجها. وكانت أديل تتحدث عن لحظة استماع أصدقاء مقربين وأفراد من أسرتها لأغنية "شخص ما يحبك" عندما أشارت في معرض حديثها إلى زواجها.

وقالت :"عندما يخالجك هذا الشعور للمرة الأولى تجاه شخص ما، فهو أفضل شعور تحسه على وجه الأرض، أنا أسيرة هذا الشعورو أنا متزوجة الآن، لقد وجدت نصفي الآخر" وظهرت أديل وسيمون في صور خلال مناسبات في الأسابيع الماضية وهما يرتديان خاتمي الزواج.