وكالات - النجاح - اعتبر الزعيم الكردي مسعود بارزاني​​، حول الأوضاع التي تشهدها المناطق الكردية في سوريا، أن "استمرار الهجوم التركي تهديد جدي لأمن المنطقة".

مشيرًا في تصريح له الى أن "المناطق الكردية في سوريا تشهد أوضاعا خطيرة، وخلال الفترة الماضية قمنا بمحاولات كثيرة لإبعاد الحرب وحالة عدم الاستقرار عن الشعب الكردي في سوريا ومنع تعرضه لكارثة جديدة".

وأكد على أنه "يجب القيام بكل ما يمكن فعله كي لا يدفع الأبرياء ضريبة هذه الأوضاع الخطرة، وكذلك لقطع الطريق أمام إحداث تغيير ديموغرافي في تلك المناطق الكردستانية".

والأربعاء الماضي،أعلنت وزارة الدفاع التركية  أن القوات المسلحة التركية وقوات "الجيش الوطني السوري" التابع للمعارضة السورية، بدأت هجوما بريا في شمالي سوريا شرق نهر الفرات، ضمن إطار عملية "نبع السلام".

وكتب الرئيس التركي على تويتر أن هدف العملية إزالة ما وصفه "بالممر الإرهابي" الذي "يحاولون إقامته جنوب بلادنا" وإحلال السلام في المنطقة، مضيفا أنه "بفضل المنطقة الآمنة التي سنقيمها، سنضمن عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم".